أكادير: البحث عن حلول جديدة كفيلة بمعالجة وتثمين النفايات

شكلت الزيارة التي قام بها كل من وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز الرباح ، وكاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة نزهة الوافي، أمس الجمعة لمدينة أكادير ، فرصة للبحث عن ايجاد حلول جديدة كفيلة بمعالجة وتثمين النفايات، وكذا مواكبة وتتبع مشاريع المدينة الرامية إلى تحسين تدبير هذا القطاع .

واعتبرت كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة نزهة الوافي، خلال زيارة قامت بها إلى مطرح النفايات القديم والحالي بالمدينة بحضور والي جهة سوس ماسة أحمد حجي ، أن الجهة تعد واحدة من المناطق الرائدة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي ، مؤكدة أيضا على ضرورة تعزيز مكانة مدينة أكادير كواحدة من المدن الرائدة على المستوى البيئي وذلك من خلال مواكبة وتسريع وثيرة العمل في هذا المجال .

وقالت “نحن نعمل في كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، على خلق مراكز لإعادة تثمين النفايات المنزلية“، مضيفة أنه من المهم على مستوى المدينة وضع التجربة والخبرة التي راكمتها عاصمة سوس لمدة 20 سنة في تدبير هذا القطاع، والسماح في المستقبل لموقع النفايات الجديد أن يكون ذا طبيعة اجتماعية واقتصادية وبيئية.

وبعد أن أشارت إلى أن هذه الزيارة تندرج في إطار المواكبة الايكولوجية والبيئية وتعزيز التنمية الجهوية المستدامة، أكدت على ضرورة تحديد التوجه الذي يجب اتخاذه في المستقبل مع المنتخبين والسلطات المحلية والخبراء والمسؤولين عن تدبير قطاع النفايات.

وذكرت الوافي بالتزام كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة بمرافقة ومواكبة الجماعات الترابية للاضطلاع بمهامها في مجال تدبير النفايات .

و م ع

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق