مسؤولون سابقون وراء فيديوهات الكرطومي

علم موقع “إم إف إم” من مصادر خاصة ان مراد الكرطومي الذي يوجد خلف القضبان بعد نشره مقاطع فيديو على موقع يوتوب عبارة عن اتهامات ثقيلة لمسؤولين كبار على رأهم قضاة.
ووفق ذات المصدر فإن مراد الكرطومي قال أمس الاثنين امام هيئة الحكم بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء،  أن مسؤولين سابقين كانوا يمدونه بمعلومات مغلوطة.
واضاف ذات المصدر، ان الكرطومي ثرح امام هيئة الجنحي التلبسي بالمحكمة المذكورة ان الاشخاص الذين زودوه بالمعلومات كان غرضهم النيل من سمعة قضاة بعدد من محاكم المملكة.
وبعد تفجير هذه الحقائق التي من شأنه ان تغير مجرى الملف تم تاجيل النظر في الامر الى  الاثنين.
وسبق للغرفة الزجرية التلبسية بعين السبع بالدار البيضاء، أن أدانت مراد الكرطومي وعادل لبداحي في وقت سابق بالحبس ثلاث سنوات نافذة لكل واحد منهما وأداء تعويضات مالية. لفائدة المطالبين بالحق المدني، ضمنهم الودادية الحسنية للقضاة والجمعية المغربية للقضاة، وجمعية النساء القاضيات.
من جهة سيحل الكرطومي أمام أنظار المحكمة في قضية مقتل النائب البرلماني عبد اللطيف مرداس، بعدما تم طلبه في آخر جلسة بسبب تصريح سابق في القضية.

ياسين حسناوي 

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق