الرجاء يهزم أولمبيك خريبگة في لقاء مثير 4 – 3 و ينفرد بالصدارة‎

إنفرد فريق الرجاء بصدارة ترتيب الدوري الإحترافي بتحقيق إنتصاره التاسع و السادس في الإستقبال ، و هزم الرجاء ضيفه أولمبيك خريبگة بعد أربعة أيام عن ربح الديربي المؤجل على حساب غريمه الوداد ( 2 – 1 ) ، و شهدت المباراة عشية اليوم أطوارها مثيرة و لعبا مفتوحا في معركة طاكتيكية بين المدربين برنارد سيموندي – أولمبيك خريبگة و خوان كارلوس غاريدو – الرجاء -أثمرت سبعة أهداف .
و كانت بداية سيناريو اللقاء  بدخول أولمبيك خريبگة مبكرا في المباراة بتوقيع هدف السبق في الدقيقة 27 حمل توقيع اللاعب آدم النفاتي ، و أضاف  لاعبه زهير أوشن الهدف الثاني في الدقيقة 47 و ألقى بذلك خصمه ومضيفه في جحيم . و في الجولة الثانية عاد الرجاء في المباراة مترجما قوته في تصحيح العطب و سجل  ثلاثة أهداف عند البداية في مساحة زمنية – خمسة دقائق : محسن ياجور  د 50 و ليما ما بيدي. د 51 و محسن ياجور في د 55 ، و عاد زهير أوشن لتسجيل التعادل للأولمبيك  في د 87  لكن محسن ياجور لم يقبل غير إنتصار الرجاء و ختم الحصة موقعا على الهاتريك بإضافة الهدف الرابع في د 93 ، محولا فريقه إلى الرتبة الأولى برصيد 31 نقطة مستفيدا من تعادل حسنية أگادير أمام شباب الحسيمة ( 0 – 0 ) . و بالهزيمة الثامنة يتجمد رصيد أولمبيك خريبگة في 16 نقطة .
و هكذا، رغم الهموم و المشاكل،  يدخل الرجاء مرحلة الإياب متصدرا ترتيب سبورة الأندية معلنا التنافس بشراسة من أجل اللقب  و يشعل الحماس في في المباريات المتبقية في الدوري .
محمد أبوسهل

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق