الشرايبي يجمع الإسلام والمسيحية واليهودية في فيلمه الجديد

وضع المخرج السينمائي، سعد الشرايبي، اللمسات الأخيرة على عمله السينمائي الجديد والذي يحمل عنوان “الميمات الثلاثة”، قبل البدء في تصوير مشاهده بداية من الثالث من شهر مارس المقبل، بمشاركة خليط من الوجوه السينمائية الشابة والمخضرمة.

واختار مخرج فيلم “نساء ونساء” المغرب وفرنسا لتصوير مشاهد فيلمه الجديد في مستهل الشهر المقبل، بحضور أسماء لامعة في السينما المغربية، حيث يتقاسم البطولة كل من صونيا عكاشة ويونس بواب والممثل الفرنسي، إيفان غونزاليس، بالإضافة إلى الممثلة فاطمة هراندي المعروفة ب”راوية” وعبد الإله عاجل وسعيد باي وفريد الركراكي وأحلام الزعيمي ومنصور بدري.

ويعود الشرايبي في شريط “الميمات الثلاثة” إلى أسباب تدهور العالم العربي والتي أفضت إلى الربيع العربي سنة 2011 في مجموعة من البلدان العربية، وذلك بعد تحليل مجتمعي واقتصادي وسياسي معمق، حيث ينسج الشرايبي خيوط موضوع الفيلم عبر قصة مخيلة لثلاث شخصيات من ديانات مختلفة، الإسلام والمسيحية واليهودية، يجسدها كل من صونيا عكاشة ويونس بواب وإيفان غونزاليس، بداية من يوم ازديادهم بالمغرب سنة 1952، إلى غاية سنة 2011 حيث اندلعت الثورات العربية، مرورا بمجموعة من المراحل التي طبعت المجتمع العربي على مدى 60 سنة، بهدف رصد العوامل والدوافع التي أدت إلى الربيع العربي.

للتذكير فإن المخرج، سعد الشرايبي، يعود إلى السينما المغربية لمعالجة القضية العربية من منظوره الخاص عبر فيلم “الميمات الثلاثة”، بعد اشتهاره بالدفاع عن المرأة على امتداد مساره السينمائي من خلال أعمال ك “نساء ونساء” و”جوهرة بنت الحبس” و”نساء في المرايا”.

نبيل بنشقرون/ صحافي متدرب

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق