جماعة السويهلة بمراكش على صفيح ساخن.. مئات المواطنين يحتجون على شركة تتأهب لإتلاف وادي نفيس

تحتج ساكنة دواوير ايت ايمور واللغاف والجرف بجماعة وقيادة السويهلة عمالة مراكش على إحدى الشركات المختصة في استخراج مواد البناء من وادي نفيس على مستوى المنطقة المجاورة لدوار الجرف اللغاف، معتبرين أن ذلك يحدث لهم أضرارا كثيرة، ووجهت الساكنة في الأمر شكايات إلى المسؤولين، حيث جاء في شكاية وجهت إلى والي جهة مراكش -توصلنا بنسخة منها- أن لجنة موسعة مكونة من وكالة الحوض المائي والمجلس الجماعي بالسويهلة وكذا مسؤولين بالبيئة بولاية مراكش، قد قاموا بزيارة يوم الاثنين 02-04-2018 للمكان المذكور قصد ترخيص جديد لإحدى الشركات بوادي نفيس رغم أن الوادي لم تبقى فيه نقطة واحدة لم تستنزف من طرف تلك الشركات لعدة مرات متوالية، وناشدت الساكنة والي جهة مراكش آسفي من خلال شكاية، وقع فيها أكثر من 80 متضررا، ب”تخصيص لجنة لتقصي الحقائق المزرية التي آل إليها الوادي والساكنة المجاورة من جفاف ودمار شامل ولا أحد من المسئولين، يراعي للساكنة حالتها المزرية، خصوصا مع ماء السقي” وتم ختم الشكاية بأن مثيلاتها ستعرف طريقها إلى كل من وزير التجهيز ووزير الداخلية والديوان الملكي”، هذا وجدير بالذكر أن الشركة المذكورة عمدت اليوم 01-08-2018 بتفقد المكان ووضعت إحدى آلياتها، مماخلق إستياء كبيرا وسط الساكنة، وجددوا مطالبهم للمسؤولين بالتدخل العاجل
أحمد بن أعيوش : مراكش

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق