مصدر أمني لـ”إم إف إم”: هذه تفاصيـل جريمة قتل شاب ببن أحمد

عكس الادعاءات التي تلت مقتل شاب عصر أمس الثلاثاء بدوار بوحولة، دائرة بن أحمد إقليم سطات، اثر طعنة بسكين في القلب، بالقول أن الجريمة وقعت اثناء جلسة خمرية.

قال مصدر أمني، إن “شابين تزايدا في الكلام بمنطقة بوحولة، الضحية (ص.ب) من مواليد 1995، والمتهم (م.ي) من مواليد 2000، قبل أن يستقر سكين في قلب الضحية”.

وأردف ذات المصدر، أن “المتهم ينفي جريمة القتل، ويقول أن السكين يعود للضحية حيث عمد على إخراجه وبعد مشادات سقط عليه”

وبحسب ذات المتحدث، فإن “الضحية كان في حال سكر، وهو من ذوي السوابق القضائية، فيما يؤكد المتهم أن القتيل كان يريد منه مالا تحت القوة”

الشي الذي لم تصدقه العناصر الأمنية التي تباشر معه التحقيق الى حدود كتابة هذه الاسطر، علما أن المتهم يتوفر فقط في جيبه على 12 درهم.

وأكد المصدر الأمني أن المتهم قدم نفسه في الثالثة من صباح يومه الأربعاء، بعدما رمى السكين (يقول) بمنطقة سيدي الذهبي حيث تتواجد عائلته.

ياسين حسناوي

تعليق فيسبوك

.إضافة تعليق